التخطي إلى المحتوى

تجسد العائلة الركيزة الضرورية لإنشاء المجتمع الصحيح، حيث إنه لا تعايش إنساني وحياة إنسانية بدون عائلة، وبشكل عام لا تبقى ثمة قاعدة راسخة تُطبق على الذكور والفتيات ليتم بموجبها تحديد العمر والزمن الأجود لدخولهم في الحياة الزوجية والأسرية، حيث إن ثمة الكمية الوفيرة من الجوانب التي يتوقف فوقها نطاق أهلية الرجل أو المرأة للزواج كتحقيق درجة ومعيار الدراية والنضج المرغوب، وفرصة التداول الغير سلبي مع المتغيرات الجذرية التي تعقب الانتقال إلى الحياة الزوجية، إضافة إلى ذلك تطلعات الشخصيات في تقصي الدرجة والمعيار والتحصيل العلمي المرغوب، مثلما لا تتشابه مُحددات العمر الموائم للزواج باختلاف أشكال الحياة والبيئات والمجتمعات التي يقيم بها الشخصيات، وفي عدد محدود منٍ من الدول هنالك تحديد للسن الشرعي للزواج، مثلما أن قليل من الدول تفتح الباب للأسر لتزويج أبنائهم في أي سن كان من غير إخضاع أو تحكم.

ينال الزواج قدسية بقداسة رباطه وقداسة هدفه، ويُتوِّج بهذا عهداً جديداً ومرحلة مشرقة من فترات حياة الشاب والبنت بانتقالهما إلى تشييد الحياة العائلية، ويُنظر للزواج بأنه وصلة يصون ديمومة الثبات والراحة عند كلا الطرفين، ولا تتشابه المجتمعات في تحديد سن الزواج تبعاً للمتغيرات التي تختص كل مجتمع على حدة، ويُؤخذ بعين الاعتبار العوامل والعوامل المخصصة بالأفراد والمجتمعات والأعراف، أما تلك الأسباب خسر اختلفت وتباينت بين المجتمعات، مثلما نوهت العديد من الأبحاث التي أُجريت على الكثير من المجتمعات العربية بعينات عشوائية، حيث تناولت تلك الأبحاث محددات عمر الزواج لدى الذكور والفتيات فظهر أن ثمة الكثير من الأسباب التي من وضْعها أن تترك تأثيرا في التبكير أو الإرجاء في سن الزواج وقد كانت على النحو القادم.

اختلف الباحثون في تحديد العمر الأنسب لزواج المرأة، حيث ذكر القلة أن الزواج القادم قبل أوانه من سن الثامنة عشر حتى الخامسة والعشرين هو أجدر من تأخر الزواج إلى ما عقب ذاك، في حين نوهت الكمية الوفيرة من البحوث والدراسات على أن الزواج الباكر في معظم حالاته غير محبذ للفتاة لمجموعة العوامل منها.

01092211023 – رقم بوسي مهدي – مطلقة عندها (24 سنة) – من كوم حمادة
01284675149 – رقم إيمان القاضي – (35 سنة) – من كفر الشيخ
01283346795 – رقم وردة ياسر رضوان – (14 سنة) – من القنايات
01285564972 – رقم جمالات قابيل – (28 سنة) – من كفر الدوار
01061612791 – رقم منار السعيد – (19 سنة) – من دمياط
01286457918 – رقم أماني عمر – (21 سنة) – من ميت أبو خالد
01009250715 – رقم عبير محمد – (20 سنة) – من السويس
01025570348 – رقم هايدى عادل – (22 سنة) – من المحلة
01140363652 – رقم غادة نصر – (34 سنة) – من بنى سويف
01118060474 – رقم هنادى مسعد – (16 سنة) – من مدينة نصر
01110505538 – رقم سناء نعيم – (18 سنة) – من الإسكندرية
01146203347 – رقم كوثر هادى – (21 سنة) – من الهرم
01150070130 – رقم دعاء صبرى – (23 سنة) – من المنصورة
01118510474 – رقم هبة فتحى – (27 سنة) – من البحيرة
01220101587 – رقم فادية النعيم – (24 سنة) – من الإسماعيلة
01094249089 – رقم شيماء خيرى – (16 سنة) – من المعمورة
01011206761 – رقم مدام سلوى طه – (31 سنة) – من الجيزة
01266507006 – رقم هدير طارق – (24 سنة) – من ميت غمر
01028820162 – رقم منى ناصر – (26 سنة) – من المنيا
01274014024 – رقم رباب حمدى – (18 سنة) – من القاهرة
01140147636 – رقم إيمان فوزى – (25 سنة) – من السنبلاوين
01009029494 – رقم سمر محمد – (28 سنة) – من بنى سويف
01223447756 – رقم مها فتحى – (33 سنة) – من الزقازيق
01211199681 – رقم هدى عبد الوهاب – (41 سنة) – من بنها
01288208810 – رقم فوزية مهدى – (34 سنة) – من طلخا
01069844498 – رقم شيماء طارق – (36 سنة) – من كفر شكر
01012832420 – رقم رانيا مسعد – (22 سنة) – من أجا
01015228323 – رقم رودينا حنفى – (19 سنة) – من المطرية
01001269892 – رقم أمنية تامر – (27 سنة) – من المعادى

أفاد عدد محدود من علماء الندوة إن العمر الأنسب لزواج الرجل يكون بين الاتفاق المكتوب الـ2 والـ3 من حياته، ويرجع هذا إلى العدد الكبير من العوامل حيث تكون مدة الخصوبة لدى الرجل في ذروتها، مثلما يكون الشاب في تلك المدة قد تخطى مرحلة الطيش والتهور والاستهتار، وأمسى أكثر جاهزية لتحمل المسؤولية ومجابهة مشقات الحياة ومشكلاتها، يُضاف إلى ذاك الكمية الوفيرة من الأسباب المتغايرة كالعوامل الاستثمارية، والمستوى الجوهري للشخص، مثلما يمكن الحكم على الشاب بأنه مؤهل للزواج وقتما يكون قادراً على تقصي استقلاله الجوهري، ومدى مإستطاعته على إعالة عائلته، إضافة إلى درجة ومعيار إحتمالية الواحد في تعامله مع القضايا المجتمعية التي تحكم عملية الزواج داخل المجتمع، كارتفاع المهور وأساسيات الزواج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *